28 Apr

الشارقة ( الإمارات العربية المتحدة) 

أسدل مجلس الشارقة الرياضي الستار على النسخة السابعة ل "رياضة قبل الإفطار" التي انطلقت فعالياتها مطلع شهر رمضان المبارك، و التي درج المجلس على تنظيمها سنويًا، حيث حققت الهدف منها بجعل الرياضة ثقافة مجتمعية بفضل تفاعل الجمهور ومحبي الرياضة وأندية الإمارة الباسمة.   تم تكريم المدربين المشرفين على مختلف الأنشطة بمقر المجلس بحضور سعادة عيسى هلال الحزامي رئيس مجلس الشارقة الرياضي و ياسر عمر الدوخي مدير إدارة الفعاليات الرياضية والمجتمعية وحميد هاشل الخروصي تنفيذي أول إدارة الفعاليات الرياضية والمجتمعية كما تم تكريم 16 متميزًا من الجنسين في ختام الفعالية بضاحية واسط  والمواقع الأخرى بجوائز إشتراكات في الصالات الرياضية بحضور سعود عبدالرحمن الهاجري رئيس قسم العلاقات العامة والمسؤولية المجتمعية بغرفة تجارة وصناعة الشارقة.   و شهدت الفعالية مشاركة أكثر من 3 آلاف شخص من مختلف الفئات والأعمار والجنسيات وجرت منافساتها في 21 موقعًا بالإمارة الباسمة.   وأثنى سعادة عيسى هلال الحزامي رئيس المجلس على النجاح الذي حققته الفعالية هذا العام كمواصلة لتميز سابقاتها مشيدًا بتعاون الأندية في تنفيذ الفعالية في مختلف مدن الإمارة والمواقع المحددة وتأكيدا لأهمية الرياضة في شهر رمضان وتنفيذا لرؤى وتوجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة وقرينته سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي رئيسة المجلس الأعلى لشؤون الأسرة ومتابعة سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي عهد ونائب حاكم الشارقة رئيس المجلس التنفيذي.   وأضاف: "نحرص في كل عام على تهيئة ما يلزم لنجاح هذه الفعالية التي أقيمت للعام السابع على التوالي وتعد من أهم الفعاليات السنوية التي يحرص عليها المجلس و نخص بالشكر غرفة تجارة وصناعة الشارقة على التعاون والتنسيق معنا خلال هذا العام من خلال تخصيص الهدايا للمشاركين والمدربين ، كما نشكر كل من ساهم في نجاحها وأسهم في إثراءها بالمشاركة".   بدوره قال ياسر عمر الدوخي : "اختتمنا بنجاح النسخة السابعة في مالايقل عن 21 موقعًا بالشارقة تضمنت كورنيش الشارقة وصالة الألعاب الجماعية بنادي الشارقة الرياضي والقرائن والرحمانية والحزام الأخضر ومليحة والمدام والبطائح والحمرية وكورنيش كلباء وعدة مواقع بمدينة خورفكان منها المسرح الروماني ومسار برج الرابي وفي نادي خورفكان وفي سارية العلم في دبا الحصن والمدن المختلفة بالإمارة بالتنسيق مع الأندية المختلفة، وكان هنالك إقبال طيب على ممارسة الرياضة في شهر رمضان بإعتبارها تدعم إستراتيجية المجلس في نشر الرياضة ونشرها بإعتبارها إسلوب حياة وهو الهدف المنشود ، ولابد من الإشادة والتقدير للتعاون الرائع من قبل الأندية والحماس الكبير في تنفيذ الفعالية بالشكل الذي أكد قيمة الرياضة للجميع.   وذكر سعود الهاجري رئيس قسم العلاقات العامة والمسؤولية المجتمعية بغرفة تجارة وصناعة الشارقة "سعداء بالتعاون مع المجلس في هذه الفعالية من خلال تقديم الجوائز للمشاركين والمدربين من باب التحفيز على أهمية ممارسة الرياضة بالنسبة لأفراد المجتمع خاصة في هذا الشهر ،مشيرا إلى أن ذلك يصب في صالح تحقيق الأهداف المشتركة والتوعية بقيمة الرياضة وأهميتها في حياة الإنسان وكذلك تعبيرًا عن التعاون المثمر مع المجلس في تنفيذ المبادرات الهادفة التي تعكس دور الجهات والمؤسسات الحكومية في الإمارة في عكس مايقدم الفائدة لأفراد المجتمع وخصوصا ما يتعلق بالرياضة مشيدا بالنجاح الكبير للمبادرة".

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.