27 Dec

ناقشت اللجنة الإعلامية لنادي مليحة الرياضي مختلف جوانب التغطية الإعلامية عبر جميع وسائل الإعلام وبحثت آليات الاستعدادات الخاصة بالتغطية الإعلامية لأحداث النادي خلال عام 2022م من جميع جوانبها الصحفية والإذاعية والتلفزيونية واستخدام كافة المنافذ الإعلامية وقنوات التواصل الاجتماعي.


جاء ذلك خلال اجتماع اللجنة مساء أمس بمقر النادي مع ختام أعمالها لعام 2021م وترأس الاجتماع محمد عوض الكتبي رئيس لجنة الإعلام والاتصال بالنادي عضو مجلس إدارة نادي مليحة.
وفي بداية الاجتماع أشاد محمد عوض الكتبي بتعاون كافة المؤسسات الإعلامية مع نادي مليحة ودورهم الفعال في نقل أحداث النادي الرياضية والثقافية والاجتماعية مؤكدا أن وسائل الإعلام كافة هم شركاء النادي في نجاحاته وأعماله ونقل تحيات سعادة محمد سلطان الخاصوني رئيس مجلس الإدارة للجنة الإعلامية ولكافة مؤسسات الإعلام المحلية في الدولة على الأدوار الكبيرة في إبراز النادي كمؤسسة رياضية لها وزنها وحضورها على الساحة الرياضية لإمارة الشارقة ودولة الإمارات العربية المتحدة.
بعدها تناولت اللجنة جدول أعمالها وما حققه من إنجازات في التغطية الإعلامية والرصد لكافة فعاليات ومشاركات النادي في داخل النادي وخارجه والعمل على إعلام المجتمع بكافة أعماله وحرصه على نجاح منظومته الرياضية عملا باستراتيجية مجلس الشارقة الرياضي بحكومة الشارقة.
وجرت مناقشة مختلف الموضوعات الإعلامية الخاصة باستعداداتها للتغطية الإعلامية المصاحبة لفعاليات النادي خلال عام 2022 والأنشطة الرياضية كافة علاوة على الأنشطة الثقافية والاجتماعية واجتماعات مجلس الإدارة
وتطرق الاجتماع إلى بيان رؤية عمل اللجنة الإعلامية وأدوارها في تسليط الضوء على الدور الكبير الذي تشكله ألعاب النادي وأعماله بجانب إبراز الهوية الإعلامية للنادي من خلال وسائل التواصل الاجتماعي والاستمرار في التغطية الإعلامية ونقل المباريات مباشر على وسائل التواصل الاجتماعي للعمل على خلق جمهور للنادي من خلال مشاهدتهم لمباريات النادي لحظة بلحظة.
وتطرق الاجتماع إلى تنمية التعاون مع كافة المؤسسات الإعلامية لضمان مواصلة التغطية للأحداث الرياضية وتغطية الفعاليات الثقافية والمجتمعية والتعاون مع مجتمع منطقة مليحة من خلال التغطية الإعلامية لفعاليات المنطقة.

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.